أعراض محتملة وفترة بقاء فيروس كورونا في الجسم

اعلن اطباء العيون في الولايات المتحدة ان احد اعراض فيروس كورونا قد يكون التهاب الملتحمة لدى بعض المصابين.

اقرا المزيد خبراء في الصحة العامة يكشفون ما ينبغي فعله عند اصابة احد افراد الاسرة بكورونا!

ويشير موقع الاكاديمية الامريكية لطب العيون الى ان عددا من اطباء العيون برئاسة الدكتور جيمس تشودوش توصلوا غلى استنتاج مفاده ان فيروس كورونا المستجد يسبب التهاب الملتحمة ولا يمكن تمييزه بسهولة عن الالتهاب الذي تسببه الفيروسات الاخرى.
ولهذا السبب ينصح جميع اطباء العيون بضرورة الانتباه الى المرضى الذين يشكون من التهاب الملتحمة ويعانون من ارتفاع درجة حرارة اجسامهم ومن مشكلات في الجهاز التنفسي بما فيها السعال والاختناق خاصة اذا كانوا هم او اقرباءهم في منطقة تفشى فيها فيروس كورونا.
وتوصل فريق علمي دولي في مركز بكين الطبي من دراستهم لحالة 16 مريضا خضعوا للعلاج خلال الفترة 28-يناير – 9 فبراير 2020 الى استنتاج يفيد بان المرضى الذين تعافوا من فيروس كورونا المستجد يمكن ان يبقوا مصدرا لانتشار العدوى بضعة اسابيع بعد شفائهم.
وقد بينت نتائج الفحوص والدراسة التي اجراها الفريق العلمي الدولي ان فيروس كورونا يبقى في جسم نصف المرضى الذين تعافوا منه خلال فترة 1-8 ايام بعد اختفاء جميع اعراض المرض. ووفقا للعالم ليكسين سي الحجر الصحي للذين تعافوا من المرض يجب ان يمدد 1-2 اسبوع. وهذا بالتاكد والثقة التامة من ان المريض قد تعافى تماما وليس معديا.
ويشير الخبراء الى ان متوسط عمر المرضى الذين خضعوا لهذه الدراسة كان 35.5 سنة. ووفقا لهم لا يعلمون هل تنطبق نتائج دراستهم على كبار السن ام لا خاصة وان جهازهم المناعي اضعف كثيرا. لذلك يعتقدون بان الفيروس يبقى في اجسامهم فترة اطول من اسبوعين. واستناد الى هذا سوف يستمرون بدراستهم للمرضى من كبار السن الذين يتعافون من المرض ويغادرون المستشفى.

المصدر: فيستي. رو