إسرائيل تعلن عن اكتشاف علمي في مكافحة فيروس كورونا

اعلنت وزارة الدفاع الاسرائيلية ان علماء معهد الدراسات البيولوجية لديها حققوا اكتشافا علميا في مكافحة فيروس كورونا على مستوى ثلاثة مؤشرات محددة.

اقرا المزيد في اكتشاف رائد.. العلماء يحددون الجسم المضاد الذي يمنع عدوى كورونا!

وكانت صحيفة يديعوت احرونوت قد اعلنت قبل ايام ان علماء معهد الدراسات البيولوجية في مدينة نيس زيونا قدموا تقريرا الى وزير الدفاع نفتالي بينيت عن انجازهم الكبير في ابتكار دواء لعلاج المصابين بفيروس كورونا المستجد. والحديث هنا يدور عن اجسام مضادة تهاجم الفيروس وتحيده في جسم المريض.

وجاء في بيان وزارة الدفاع ان معهد الدراسات البيولوجية الاسرائيلي حقق في اليومين الاخيرين انجازا علميا ثوريا باكتشافه اجساما مضادة لفيروس SARS-COV-2. ولهذا الاكتشاف ثلاثة مؤشرات اساسية: الجسم المضاد احادي النسيلة جديد ويحتوي على نسبة ضئيلة جدا من البروتينات الضارة.

ويشير البيان الى ان المعهد استعرض خصائص الاجسام المضادة في تحييد الفيروس. وان هذه الاجسام اختبرت على اكثر فيروسات كورونا عدوانية.

ويضيف البيان استنادا الى الدراسات العلمية التي تنشر في العالم يعتبر معهد الدراسات البيولوجية الاسرائيلي اول مؤسسة تمكن علماؤها من تحقيق اختراق علمي يستجيب للمؤشرات الرئيسية الثلاثة المذكورة اعلاه.

وتشير الوزارة في بيانها الى ان لهذا الانجاز العلمي امكانية التطور لعلاج المصابين بفيروس كورونا. وهذا ليس لقاحا لاستخدامه على نطاق واسع. ويعتقد علماء المعهد ان طبيعة هذا الاكتشاف يمكن ان تؤدي الى تقليص مدة العملية التي قد تستمر بضعة اشهر.

المصدر: نوفوستي