الأطباء الإيطاليون ينجحون في فصل توأمين سياميين لطفلتين موصولتين عند مستوى الجمجمة

اجرى الاطباء الايطاليون من مستشفى Bambino Ges للاطفال في الفاتيكان عملية جراحية نادرة لفصل طفلتين توامين سياميين مرتبطتين عند مستوى الجمجمة من جمهورية افريقيا الوسطى.

وجاء في بيان اصدره المستشفى: انها الحالة الاولى في ايطاليا والوحيدة في العالم على الارجح لعملية ناجحة لتوامين يتشاركان الجمجمة الخلفية بالكامل وهي من الاشكال النادرة والمعقدة جدا لالتصاق الجمجمة والدماغ.

واستغرقت التحضيرات لفصل الشقيقتين ارفينا وبريفينا فترة تزيد عن عام واحد ثم اجريت بدءا من مايو عام 2019 ثلاث عمليات جراحبة تتوجت العملية الجراحية الاخيرة التي اجريت في يونيو الماضي بنجاح تام.

وشارك في العملية الجراحية الاخيرة 30 اخصائيا بين اطباء وممرضين.

واحتفلت الشقيقتان التوامان قبل حوالي عشرة ايام بعيد ميلادهما الثاني بحضور والدتهما التي بقيت مع ابنتيها منذ وصولهما الى ايطاليا في سبتمبر 2018 في اطار النشاطات الانسانية الدولية للمستشفى وذلك بعد ان كشفت رئيسة مستشفى Bambino Gesugrave; ماريلا اينوك التوامين المولودين حديثا في مستشفى عاصمة جمهورية افريقيا الوسطى.

وعلى الرغم من وجود صفات مشتركة فان طبعي الشقيقتين التوامين يختلفان بالفعل. وعلى سبيل المثال فان بريفينا تتميز بنشاط. اما ارفينا فتتميز بجدية وميل الى التاني والرصد.

وشكرت والدة الطفلتين موظفي مستشفى الفاتيكان واعربت عن الامل في ان يشارك البابا فرانسيس في طقوس معمودية طفلتيها.

المصدر: نوفوستي