الألمان و كورونا – ماذا لو كان اللقاح متوفراً؟

اجرى معهد (يوغوف) عبر الانترنت استطلاع راي لصالح وكالة الانباء الالمانية (د ب ا) حول فكرة توفر لقاح لفيروس كورونا شمل 2956 شخصا وكانت نسبة الرافضين لاخذ لقاح ضد فيروس كوفيد 19 بين النساء اكبر منها بين الرجال. فيما كشفت نتائج الاستطلاع ان واحدا من كل اثنين من الالمان قال انه لن ياخذ لقاح كورونا في حال و ج د.

وتشير تقديرات اغلب الخبراء الى ان طرح لقاح مصرح به مضاد لفيروس كورونا لن يتم قبل العام المقبل على اقل تقدير كما انه من الممكن ان يستغرق الامر سنوات حتى يظهر لقاح يمكنه توفير حماية جيدة من كورونا.

واعرب 44% ممن شملهم الاستطلاع عن تاييدهم لتطبيق لقاح اجباري مضاد لفيروس كوفيد 19 مقابل 40% يعارضون ذلك. وثارت تكهنات حول احتمال تطبيق لقاح اجباري مضاد لفيروس كورونا في المانيا غير ان الحكومة اكدت مرارا انها لن تجعل حقن اللقاح الزاميا مستقبلا .

ويلزم القانون الالماني الحكومة بالحصول على موافقة مجلس الولايات في حال رغبت في تطبيق لقاح اجباري بالنسبة للشرائح المهددة من السكان.

وتطبق المانيا منذ ذار/ مارس الماضي لقاحا اجباريا ضد مرض الحصبة شديد العدوى ويسري التطعيم الاجباري باللقاح على شرائح من بينها الاطفال والعاملين في الحضانات.

م.م/ م.س (د ب ا)

DW