الباحثون يحددون “مرضا جديدا” يرتبط بـ”كوفيد-19″ عند الأطفال وعلاماتة الرئيسية

كشف باحثون ان متلازمة الالتهاب الجديدة لدى الاطفال هي في الواقع نتيجة لـكوفيد-19 ويمكن تشخيص هذا المرض الجديد عن طريق اختبارات الاجسام المضادة.

حدد باحثون بقيادة مركز امبريال كوليدج لعلوم الصحة الاكاديمية (AHSC) وجود صلة بين كوفيد-19 وحالة جديدة ومميزة لدى الاطفال. اقرا المزيد 9 اعراض رئيسية لمرض غامض مرتبط بفيروس كورونا لدى الاطفال

وتم التعرف على المرض المسمى متلازمة الالتهابات المتعددة في الاطفال المرتبطة مؤقتا بـSARS-CoV-2 منذ ابريل الماضي.

وفي الدراسة التي نشرت يوم الاثنين تقول النتائج انه من بين 58 طفلا يعانون من اعراض التهابية شديدة تم ادخالهم الى ثمانية مستشفيات في انجلترا كان لدى 45 منهم دليل على وجود عدوى كوفيد-19 الحالية او السابقة.

ووجدت الدراسة ان غالبية الاطفال الذين يعانون من علامات العدوى لديهم اجسام مضادة للفيروس ما يشير الى ان متلازمة الالتهابات المتعددة للانظمة لدى الاطفال المرتبطة مؤقتا بـ SARS-CoV-2 والمعروفة اختصارا بـ PIMS-TS تحدث بعد كوفيد-19 وربما بسبب فرط رد فعل الجهاز المناعي.

وعلى الرغم من عدم وجود صلة معينة بين المرض وكوفيد-19 قال الباحثون ان اكتشاف حالة التهابية جديدة اثناء تفشي المرض من غير المرجح ان يكون صدفة.

وتمت مقارنة المتلازمة بمرض كاواساكي الذي يصيب بشكل رئيسي الاطفال دون سن الخامسة مع اعراض تشمل ارتفاع درجة الحرارة والطفح الجلدي والتورم والاستجابة على غرار الصدمة السامة.

ومع ذلك يعتقد ان PIMS-TS يشمل لام البطن والاسهال في كثير من الاحيان الى جانب الاعراض المشتركة للحمى المستمرة.

وتظهر اختبارات الدم ايضا نتائج مختلفة حيث ي ظهر الاطفال المصابون بـ PIMS-TS المزيد من الالتهابات والانزيمات القلبية ما يشير الى اجهاد القلب.

ويبدو ان المتلازمة الجديدة تؤثر بشكل متناسب على السود وال سيويين.

وعلى الرغم من ان بعض المرضى الذين يعانون من المتلازمة الجديدة يحتاجون الى عناية مركزة فقد استجاب خرون بسرعة للعلاج وتماثلوا للشفاء.

وفي الدراسة التي نشرت في مجلة الجمعية الطبية الامريكية وجد الباحثون ان PIMS-TS قد يؤثر على الاطفال الاكبر سنا بمتوسط عمر يبلغ تسع سنوات بينما يظهر مرض كاواساكي في الغالب عند الاطفال الاصغر سنا حيث يبلغ متوسط عمر المريض اربعة اعوام.

وقالت الدكتورة جوليا كيني استشارية الامراض المعدية والمناعة لدى الاطفال في Evelina London: اظهر تحليلنا ان هذه حالة جديدة بالفعل. اقرا المزيد اشعة مقطعية تكشف كيف تبدو رئتا الطفل المصاب بفيروس كورونا

واضافت: دون علاج هناك خطر حدوث مضاعفات شديدة في الاطفال الذين يعانون من توعك شديد ولكن مع التشخيص والعلاج المبكر تكون النتيجة ممتازة مع الاطفال الذين نراجعهم بعد الخروج من المستشفى جيدا.

ووجد الباحثون في جامعة برمنغهام ايضا ان اختبار الاجسام المضادة يمكن استخدامه للمساعدة في تشخيص المتلازمة الجديدة.

وفي دراسة اجريت على ثمانية اطفال في المستشفى تتراوح اعمارهم بين السابعة والرابعة عشرة يعانون من اعراض PIMS-TS وجد الباحثون ان جميعهم اثبتوا انهم سلبيون لـكوفيد-19 عند اجراء اختبار تفاعل البوليمراز المتسلسل( PCR).

ومع ذلك عند اجراء اختبار الاجسام المضادة كان لدى كل طفل مستويات عالية من الاجسام المضادة للفيروس مع انماط تشير الى ان العدوى قد حدثت على الارجح قبل اسابيع او اشهر.

وقال الباحثون ان عملهم يثير احتمال ان الاطفال الذين ربما لم يكونوا على ما يرام في السابق قد يكونون عرضة لخطر الاصابة بالمتلازمة الجديدة.

المصدر: ميرور