بعيدا عن الطرق الخاطئة وبأبسط الخطوات .. كيف تحمي نفسك من عدوى كورونا؟

يمكن ان تكون معرفة كيفية حماية النفس من فيروس كورونا مربكة قليلا بفضل القصص المزيفة والاساطير المتداولة عبر الانترنت.

وشوركت العديد من الطرق الغريبة وغير الصحيحة للبقاء منا عبر وسائل التواصل الاجتماعي ولكن ف ضح زيفها من قبل خبراء طبيين.

وزعم كثيرون بان المشروبات الساخنة او غسول الفم او تناول الثوم سيوقف الاصابة بالفيروس- وكلها ادعاءات غير صحيحة.

وبهذا الصدد نشر موقع ذي صن البريطاني تقريرا عن بعض افضل الطرق التي ينصح بها الاطباء لتقليل خطر الاصابة بفيروس كورونا الفتاك.

– غسل اليدين

تعد الطريقة الاكثر وضوحا والاسهل لتجنب الاصابة بفيروس كورونا ويشمل ذلك غسل اليدين بعد دخول المرحاض وقبل اعداد الطعام وبمجرد العودة الى المنزل. اقرا المزيد طبيب يكشف عن تقنية تنفس طبيعية تساعد في تخفيف اعراض كورونا (فيديو)

وهذه واحدة من اهم التقنيات وينصح بها حاليا من قبل منظمة الصحة العالمية و ادارة الصحة الوطنية البريطانية ايضا.

ويمكن لغسل اليدين المستمر ولمدة 20 ثانية ان يوقف انتشار فيروس كورونا مع التاكد من الانتباه الى الجزء الخلفي من اليدين والاصابع.

ويعد استخدام الماء والصابون افضل طريقة للقيام بذلك كما ان الهلام المضاد للبكتيريا هو بديل مناسب.

– تناول المكملات الغذائية

في حين ان الفيتامينات المتعددة والمكملات الغذائية ليست علاجات لفيروس كورونا الا انها يمكن ان تساعد في تحسين نظام المناعة الذي يمكن ان يساعد ايضا جسمك على الدفاع ضد الفيروس.

ويجب تناول فيتامين D خاصة خلال اشهر الشتاء بسبب نقص اشعة الشمس حيث يساعد على تحفيز انتاج الببتيد – وهي مواد في الجسم قادرة على محاربة البكتيريا والفطريات والفيروسات.

وهناك ايضا راء متضاربة حول فوائد فيتامين C بعد دراسة اجريت في الصين ونيويورك والتي شهدت تحسنا واضحا لدى مرضى فيروس كورونا عندما تم اعطاؤه عن طريق الوريد وبجرعات عالية.

ومع ذلك فان تناول الجرعة الموصى بها من فيتامين C لن يؤذي ويمكنه ايضا تحسين جهاز المناعة.

– ممارسة التمرين الرياضي 3 مرات في الاسبوع

قال فرانكي بروغان كبير خبراء التغذية في Pharma Nord بالمملكة المتحدة: بما ان التمرينات الرياضية يمكن ان تساعد في دعم الدورة الدموية الجيدة فان ذلك يسمح لخلايا المناعة لدينا بالانتقال عبر الجسم بشكل اكثر فعالية. واضاف ان الخلايا المناعية يمكن تحفيزها حتى من خلال التمارين الخفيفة.

ومع ذلك فان الافراط في ممارسة الرياضة يمكن ان يكون له تاثير سلبي حيث ان ممارسة الكثير من التمارين عالية الكثافة تجعل الجسم يطلق مواد كيميائية للضغط مثل الكورتيزول. ويمكن لهذه المواد الكيميائية ان تضعف جهاز المناعة مثل الاجهاد النفسي تماما. اقرا المزيد فيديو تحذيري عما تحدثه عطسة واحدة داخل السوبر ماركت

ويوصي الخبراء بالقيام بتمارين خفيفة الى معتدلة لمدة 20 الى 45 دقيقة 3 مرات في الاسبوع للبقاء بصحة جيدة.

– التامل

يساعد التامل على تقليل مستويات التوتر في الجسم وبالتالي تحفيز مقاومة اي عدوى.

ويمكن للضغط والاجهاد ان يثبط الجهاز المناعي ويجعلك اكثر عرضة للاصابة وفقا للخبراء من خلال التاثير على قدرة الجسم على تكوين خلايا الدم البيضاء.

– ممارسة تمارين التنفس

استخدام تقنيات التنفس الجديدة ليس مجرد مسكن للتوتر ولكن يمكن ان يحسن صحة رئتك.

ويمكن لفيروس كورونا ان يقلل من قدرة رئتيك وكذلك يسبب الالتهاب. لذا من الضروري اتباع طرق التنفس السليم لتخفيف الضغط على الرئتين.

– التوقف عن التدخين

تتاثر الرئتان بفيروس كورونا وقد يجعلك التدخين اكثر عرضة للاصابة بالفيروس واي ضرر سابق في الرئة يزيد من هذا الخطر.

ويمكن ان يقلل الاقلاع عن السجائر من التاثير والاضرار التي تلحق برئتيك.

المصدر: ذي صن