تقرير: كورونا قد يستمر عاما ويصيب 80 بالمائة من البريطانيين!

ذكرت صحيفة غارديان البريطانية نقلا عن تقرير سري لوكالة الصحة العامة في انجلترا انه من المرجح ان يستمر فيروس كورونا حتى ربيع العام القادم 2021 متنبئا باصابة اربعة من اصل كل خمسة اشخاص بالمرض في بريطانيا. ويعد هذا التقرير الذي اطلعت عليه الصحيفة اول اعتراف من المسؤولين بان المرض لن يندثر عند ارتفاع حرارة الجو وهو الامر الذي كان يعول عليه الملايين للتقليل من حدة انتشار الفيروس.

وتشير الصحيفة الى احتمال اصابة 80 بالمائة بالمرض خلال العام طبقا لهذه التوقعات وسيحتاج 15 في المائة منهم على الاقل (حوالي 7,9 مليون) لتلقي العلاج في المستشفيات مما سيزيد العبء على موارد خدمة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة (NHS).

فبحسب التقرير سيصاب حوالي نصف مليون من الخمسة ملايين العاملين في الخدمات الطبية والخدمات الاساسيةالاخرى مثل النقل وخدمات الاطفاء والرعاية الاجتماعية بالفيروس خلال فترات الذروة المتوقعة مما سيتسبب في عجز كبير في تقديم هذه الخدمات.

وفي تصريح للصحيفة قال باول هانتر استاذ الطب وعلم الاوبئة بجامعة شرق انغليا East Anglia: سيقلق الناس كثيرا عند سماعهم بان المرض مستمر لمدة عام. وبرغم ان هذا التقدير منطقي الا انه لم ي شرح بطريقة صحيحة. فبحسب توقعات هانتر ستقل معدلات الاصابة خلال فترة الصيف وحتى خر شهر يونيو/ حزيران ثم سترتفع المعدلات مرة اخرى في شهر نوفمبر/تشرين الثاني كما هو الحال مع فيروس الانفلونزا الموسمية. ويضيف هانتر ان الفيروس لن يختفي تماما لكن مع الوقت ستقل حدته بسبب بناء الافراد لمناعة ضده.

وت عرف الاستراتيجية التي تتبعها بريطانيا ضد فيروس كورونا بـمناعة القطيع وتقوم فكرتها على انه عند اصابة اكبر عدد ممكن من الناس بالمرض سيتماثلون للشفاء ومن ثم ستكون لديهم مناعة ضد الفيروس وهو الامر الذي سيساعد على تحجيم المرض في النهاية. الا انه حتى تنتشر هذه المناعة سيكون الفيروس قد اصاب الملايين وقضى على ال لاف وهو الامر الذي عرض هذه الاستراتيجية للانتقاد من خبراء صحة. ونقلت غارديان عن مسؤول كبير في خدمة الصحة الوطنية البريطانية توقعه ان بمعدل اصابة 80 بالمائة بالمرض ستبلغ نسبة الوفيات اكثر من نصف مليون شخص.

وكان هذا التقرير ا عد خلال الايام الماضية من قبل فريق الطوارئ لوكالة الصحة العامة في بريطانيا ووفقا لصحيفة غارديان تم توزيعه على مدراء المستشفيات وكبار المسؤولين بخدمة الصحة الوطنية في الدولة.

ورغم ان العلماء في جميع الدول في سباق مع الزمن لايجاد مصل لفيروس كورونا الا ان صحيفة غارديان تشير الى ان الامر قد يستغرق اكثر من 18 شهرا ولن تستطيع الخدمات الصحية خلالها حماية الكثيرين من الاصابة بالمرض.

س.ح/م.س (DW غارديان)

DW