توقعات بارتفاع معدل الوفيات بمرض السل بسبب COVID-19

اعلنت المنظمة الدولية لمكافحة السل انه بسبب مكافحة جائحة COVID-19 يبقى عشرات لاف المصابين بالسل في العالم دون تشخيص ما قد يؤدي الى ارتفاع معدل الوفيات بينهم.

اقرا المزيد كيف نتجنب حدوث وباء السل

ويشير تقرير منظمة Stop TB Partnership الى ان الخبراء درسوا كيف ستؤثر هذه الفترة القصيرة في زيادة عدد الاصابات والوفيات بمرض السل خلال السنوات الخمس المقبلة في البلدان التي اصبح فيها مرض السل مشكلة حادة ومعقدة مثل الهند وكينيا واوكرانيا. وقد ركز الباحثون اهتمامهم على سيناريوهين محتملين: متفائل ومتشائم.

ووفقا للسيناريو الاول سيزداد عدد المصابين بالسل في العالم بحلول عام 2025 بمقدار 1.8 مليون يموت منهم 342.5 الف. اما وفقا للسيناريو الثاني فسوف يزداد العدد عام 2025 بمقدار 6,3 مليون يموت منهم 1.4 مليون مريض.

ويشير خبراء المنظمة الى انه في غياب امكانية فحص وتشخيص وعلاج المصابين في هذه المرحلة (مرحلة مكافحة فيروس كورونا) وعدم توفر الكمية الكافية من اللقاحات ضد السل ستذهب جميع الجهود المبذولة لمكافحة السل في العالم هباء وتعيدنا الى الوراء 5-8 سنوات.

ويعتقد خبراء المنظمة ان توفير موارد اضافية واتخاذ التدابير اللازمة بعد انتهاء هذه المرحلة سيساعد على تصحيح الوضع ويقترحون: توفير ادوية عالية الجودة لمرضى السل ووصف العلاج اللازم ومراقبة تنفيذه وتنظيم حملات توعية للسكان بشان خطورة هذا المرض واعراضه. واكتشاف الاصابات في المناطق الخطرة ومتابعة وتحديد اتصالات الاشخاص المصابين لمنع انتشار المرض.

المصدر: نوفوستي