حالة مروعة “تهدد” حياة امرأة وتدخلها المرحاض نحو 50 مرة في اليوم!

كادت امراة ان تموت بعد تعرضها لحالة نادرة في الامعاء دفعتها الى دخول المرحاض اكثر من 50 مرة في اليوم ما تسبب في فقدانها نحو 25 كغ من وزنها في 10 اسابيع.

كانت ترودي ستونارد عمرها 37 عاما من والسال غرب ميدلاندز بانجلترا محظوظة للبقاء على قيد الحياة بعد تشخيص اصابتها بالتهاب القولون التقرحي وهي حالة تسبب التهاب القولون والمستقيم.

وفي 10 اسابيع فقط تطورت حالتها لتصبح مهددة للحياة وامضى الجراحون 6 ساعات في ازالة امعائها التي كانت ملتهبة للغاية.

وبدات ستونارد وهي ام لطفلين تعاني من لام شديدة في المعدة مع دخول المرحاض بشكل متكرر في ديسمبر 2014. حتى انها كانت تعاني من لام عند تناول علبة من رقائق البطاطس.

وش خ صت حالتها بشكل خاطئ بمتلازمة القولون العصبي (IBS) ولكن ترودي خشيت ان تكون حالتها اكثر خطورة عندما شهدت افراز الدم في برازها بعد تناول طعام من KFC. اقرا المزيد فيروس كورونا يعشش في عيني امراة بعد فترة طويلة من ازالته من انفها!

وفقدت ترودي الكثير من الوزن لتنتقل من نحو 58 كغ الى 31 كغ تقريبا كما افيد بان ابنها ليونارد البالغ من العمر ال ن 7 اعوام رفض الاقتراب منها لانها بدت وكانه لا يمكن التعرف عليها. واستمرت في فقدان الوزن وكانت تدخل المرحاض اكثر من 50 مرة في اليوم وفقا لـميرور.

وقالت ترودي: في احد الايام ذهبت الى الحمام زهاء 53 مرة في يوم واحد. حاول الاطباء اخذ عينة من البراز ولكن ملاءة السرير بدت وكان شخصا سكب نصف لتر من الدم عليها. شعرت بالسوء وبالكاد استطعت النهوض من السرير.

وا رسلت ترودي المزيد من الاختبارات على مدى اسبوعين بما في ذلك التنظير المهبلي – الذي تضمن ادخال كاميرا عبر القولون.

وقالت ان الاطباء وجدوا بطانة الامعاء مغطاة بالقرح وش خ صت اخيرا بالتهاب القولون التقرحي.

وخضعت لعملية جراحية لازالة جزء من القولون واستبداله بكيس stoma (لجمع الفضلات) في مستشفى نيو كروس ولفرهامبتون في فبراير 2015.

وقيل لترودي انه سيكون من الصعب الحمل بسبب الاضرار التي لحقت بها. وعلى الرغم من ذلك تمكنت ترودي من الحمل باعجوبة وتعلمت احتضان stoma.

المصدر: ميرور