دراسة بريطانية: كورونا سيزيد الوفيات بمرضين آخرين في العالم

خل صت دراسة اجراها باحثون بجامعة لندن ان فيروس كورونا سيتسبب في الايام والاعوام القادمة بزيادة الوفيات الناتجة عن مرضين خرين هما السل والايدز.

وقال تقرير الدراسة ذاتها انه في السنوات الخمس المقبلة سيرتفع عدد الوفيات بسبب فيروس نقص المناعة البشرية بنسبة 10 و 20 لمرض السل و 36 للملاريا.

وعزت الدراسة سبب ذلك للضغط الشديد الذي تتعرض له منظومة الصحة في البلدان التي تشهد اصلا مستوى رعاية صحية منخفضا.

خلص العلماء الى ان عدد الوفيات من هذه الامراض سيزداد بسبب العبء على النظام الصحي خلال الوباء. فحصت الدراسة عدة سيناريوهات – من الرفض الكامل من قبل السلطات لاتخاذ تدابير لمكافحة COVID-19 الى ادخال قيود خطيرة.

في السيناريو الاكثر سلبية سيرتفع عدد الوفيات بسبب فيروس نقص المناعة البشرية بنسبة 10 مقارنة بالحالات التي لا يوجد فيها وباء حيث سيضطر جزء من هذه المجموعة من الاشخاص الى قطع العلاج بالعقاقير المضادة للفيروسات. ترتبط الزيادة في الوفيات الناجمة عن مرض السل بانخفاض التشخيص وتقليص علاج المرضى. مع الضغط على نظام الرعاية الصحية سيزداد عدد الوفيات بسبب المرض بنسبة 20 . في اسوا السيناريوهات سيموت 36 من الناس بسبب الملاريا في السنوات الخمس المقبلة في حال استمرت حالة الوباء في العالم.

المصدر: RBC