دراسة تكشف عن مجموعة يزيد احتمال إصابتها بـ”كوفيد-19″

اظهرت دراسة ن شرت يوم الثلاثاء ان الشباب الذين يدخنون السجائر الالكترونية هم اكثر عرضة للاصابة بفيروس كورونا.

ووجدت الدراسة التي اجرتها جامعة ستانفورد ان الشباب الذين تتراوح اعمارهم بين 13 و24 عاما هم اكثر عرضة للاصابة بـ كوفيد-19 بخمس مرات اذا استخدموا السجائر الالكترونية في حين ان اولئك الذين يستخدمون السجائر الالكترونية والسجائر العادية فانهم اكثر عرضة للمرض بنحو 7 مرات.

وقالت الدكتورة بوني هالبيرن فيلشر كبيرة معدي الدراسة لشبكة NBC News: لقد فوجئنا. توقعنا ان نرى علاقة ما ولكن بالتاكيد ليس بنسب الارجحية والاهمية التي نراها هنا. اقرا المزيد مرض مرتبط بـكوفيد-19 عند الاطفال يحدث تغييرات في احدى خلايا الدم البيضاء

واجرى الباحثون مسحا شمل 4351 مشاركا من جميع الولايات الامريكية الخمسين ومقاطعة كولومبيا و3 مناطق امريكية للدراسة. انه اول تحليل وطني يعتمد على السكان لفحص العلاقة بين التدخين الالكتروني وفيروس كورونا لدى الشباب.

وقال فريق البحث انه قد يكون هناك عدة اسباب لارتفاع مخاطر انتقال العدوى. ويمكن ان تتسبب منتجات السجائر الالكترونية في تلف الرئتين ويكون لها تاثير على جهاز المناعة ما يجعل التعرض للعدوى اكبر.

واوضحوا ان هناك ايضا احتمال ان يحمل البخار قطرات تحتوي على الفيروس والتي يمكن ان تنتشر الى شخص خر ويعاد استنشاقها مثل الدخان غير المباشر.

وبالاضافة الى ذلك قال الباحثون ان الاعراف الاجتماعية السائدة بين مدخني السجائر الالكترونية مثل الاتصال المباشر بالفم ومشاركة السجائر هي سلوكيات عالية الخطورة اثناء الوباء واكثر احتمالية للتسبب في العدوى.

وما تزال العلاقة الطبية بين كوفيد-19 والسجائر الالكترونية غير واضحة تماما ولكن بعد اخذ متغيرات مثل العرق والجنس ومعدلات العدوى الخاصة بالولاية والامتثال لاوامر البقاء في المنزل في الاعتبار قال معدو الدراسة ان هناك مخاطر صحية واضحة عندما يتعلق الامر بالتدخين الالكتروني اثناء الجائحة.

وقال هالبيرن-فيلشر: اعتقد ان النتائج التي توصلنا اليها تحمل رسالة قوية جدا لمقدمي الرعاية الصحية وال باء والمراهقين. اذا كنت تدخن السجائر الالكترونية فهذه علامة اخرى على ان هذه المنتجات تؤذي جسمك ورئتيك.

المصدر: نيويورك بوست