دراسة طبية تكشف فشل دواء الملاريا بعلاج كورونا!

قال باحثون ومسؤولون في الصحة العامة ان دواء الملاريا الذي وصفه الرئيس دونالد ترامب كعلاج لفيروس كورونا فشل في مساعدة المرضى في مدينة نيويورك على محاربة المرض.

وجاء فشل الدواء هيدروكسي كلوروكين سواء عند استخدامه بمفرده او مع مضاد حيوي.
وجاءت الدراسة على معلومات ان المرضى الذين يتلقون هيدروكسي كلوروكين كانوا اكثر عرضة للوفاة خاصة اذا تم علاجهم ايضا بالمضادات الحيوية ازيثروميسين من اولئك الذين لم يتم اعطاؤهم ايا من الادوية على الرغم من انهم كانوا ايضا مرضى وكان لديهم الكثير من مضاعفات المرض.

تؤكد النتائج التي توصل اليها الباحثون في كلية الصحة العامة بجامعة الباني ووزارة الصحة بولاية نيويورك على العديد من التقارير الاخرى التي فحصت الدواء والذي كان ترامب يدعمه في البداية وبصوت مرتفع في وقت مبكر من التفشي بناء على النتائج الاولية من دراسة فرنسية منذ ذلك الحين اثار انتقادات. وجدت مراجعة السجلات الطبية من 1438 مريضا في المستشفى في مدينة نيويورك ان السكتة القلبية كانت اكثر شيوعا في اولئك الذين يتلقون كلا الدواءين.

تم تبني الادوية على نطاق واسع من قبل الاطباء الذين لديهم القليل من خيارات العلاج الاخرى لـ Covid-19 عندما ظهر الوباء لاول مرة في نيويورك. ع ولج اكثر من ثلثي المرضى بهيدروكسي كلوروكين على الرغم من الادلة القليلة على ان الدواء سيكون مفيدا.

وحذرت ادارة الغذاء والدواء الامريكية منذ ذلك الحين من استخدامها العشوائي مشيرة الى ال ثار القاتلة المحتملة للقلب. وقالت المعاهد الوطنية الامريكية للصحة ايضا انه لا توجد ادلة كافية لدعم استخدام الدواء خارج التجارب السريرية وحذرت من استخدامه مع المضادات الحيوية.

المصدر: بلومبيرغ