رقم لا يصدق.. العزل أنقذ أرواح الملايين من كورونا

بعد اشهر من اشد واطول اجراءات العزل العام بدات بعض دول العالم تتنفس الصعداء لتعود الحياة بحذر الى طبيعتها بعد تفشي كورونا الذي شل كل مناحيها تقريبا وخنق السكان وقيد تحركاتهم.

وبعد اشهر من العزل خرجنا بشعور متباين بين غضب وخوف في حين تعالت بعض الاصوات سابقا منتقدة تلك الاجراءات القاسية التي فرضتها الدول.

الا ان هذه الاجراءات القاسية لعبت دورا ايجابيا حيث اعلن باحثون الاثنين ان اجراءات العزل العام واسعة النطاق التي تشمل اغلاق المتاجر والمدارس خفضت معدلات انتقال الفيروس المستجد في اوروبا بما يكفي للسيطرة على انتشاره وربما حالت دون وفاة اكثر من ثلاثة ملايين شخص.

وقال علماء من جامعة امبريال كوليدج لندن في دراستهم المستندة الى نموذج عن تاثير الاغلاق في 11 دولة ان الخطوات المشددة التي اتخذ معظمها في مارس/ذار ادت الى تاثير جوهري وساعدت في هبوط رقم تكاثر العدوى الى اقل من واحد بحلول اوائل مايو/ايار.

كما يقيس هذا الرقم الذي يعرف بالرقم ر متوسط عدد الاشخاص الذين ينتقل اليهم المرض من شخص واحد مصاب بالعدوى. وقد تؤدي زيادة هذا الرقم عن واحد الى ما يعرف بالنمو الاسي لانتشار المرض.

الى ذلك اشارت تقديرات فريق الباحثين الى ان ما يتراوح بين 12 و15 مليون شخص في 11 دولة هي النمسا وبلجيكا وبريطانيا والدنمارك وفرنسا والمانيا وايطاليا والنرويج واسبانيا والسويد وسويسرا كانوا سيصابون بكوفيد-19 المرض الناجم عن الفيروس بحلول اوائل مايو/ايار.

وبمقارنة عدد الوفيات التي تم احصاؤها في تلك الدول بالعدد الذي يتنبا به نموذج الدراسة وجدوا ان اجراءات العزل العام حالت دون حدوث نحو 3.1 مليون وفاة.

وقال الباحثون في ملخص لاستنتاجاتهم: من المهم قياس فعالية هذه التدخلات نظرا لتداعياتها الاقتصادية والاجتماعية وقد يشير الى مسار العمل الذي يجب اتباعه لمواصلة السيطرة على انتشار الفيروس.

كما توصلت دراسة اخرى اعدها علماء بالولايات المتحدة ونشرت الى جانب دراسة فريق امبريال كوليدج في دورية نيتشر الى ان سياسات العزل العام التي فرضت في الصين وكوريا الجنوبية وايطاليا وايران وفرنسا والولايات المتحدة منعت او اخرت اصابة نحو 530 مليون شخص بالفيروس.

الى ذلك وجد العلماء انه من دون سياسات العزل العام كانت معدلات انتشار المرض في البداية ستزيد بنسبة 68% يوميا في ايران وبنسبة 38% يوميا في المتوسط بالدول الخمس الاخرى.

العربية