شائعة كثيرا.. إليك أسهل طريقة لنقل فيروس كورونا!

في ظل هذه الزوبعة المرعبة التي افتعلها فيروس كورونا المستجد هذه الايام يبحث العلماء عن اي تفصيل يمكن ان يساعد في الوقاية من المرض او علاجه او حتى تجنبه.

وحذر خبراء الامراض المعدية من انتقال الفيروسات من خلال الاظافر مشددين على عدم قضمها لان هذه العادة هي اسهل طريقة لنقل فيروس كورونا المستجد المنتشر في معظم دول العالم.

بدورها نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية تحذيرات شديدة عن اخصائية حساسية وامراض معدية للاشخاص الذين يتركون اظافرهم دون قص او تنظيف.

وقالت الدكتورة اورفي باريك في مركز لانجون الطبي في جامعة نيويورك ان تربية الاظافر تؤدي الى تراكم كم كبير من الجراثيم والفيروسات والميكروبات والفطريات اسفلها والتي تنتقل الى اللعاب عند تناول الطعام او تقريبها من الانف والعينين ما يزيد من فرص الاصابة بالامراض الفيروسية.

انواع متعددة غير كورونا

كما اشارت باريك الى ان انتقال الجراثيم والميكروبات عبر لعاب الفم من اسرع طرق الاصابة بالعدوى الفيروسية حيث توجد انواع متعددة من البكتيريا والجراثيم والاوساخ تحت الاظافر والتي تتراكم بمرور الوقت نتيجة عدم الاهتمام بتنظيفها بشكل جيد بالماء والصابون وغسل اليدين او قصها بصورة دورية فتصبح بدورها مصدرا للاصابة بالامراض المختلفة عند قضمها باستخدام الاسنان.

واوضحت انه في كل مرة يتم فيها لمس الوجه خاصة الفم والانف والعينيين تنقل كل هذه الجراثيم.

وحذرت الطبيبة من قضم الاظافر لانها اسهل طريقة للاصابة بالعدوى خصوصا في خضم تفشي فيروس كورونا.

الى ذلك لفتت الى ان هناك الكثير من الاصابات التي تحدث في هذا الوقت من العام من البكتيرية الى الفيروسية الى الانفلونزا لكن نظرا لانتشار فيروس كورونا فهناك سبب اقوى يمنع الاشخاص من قضم اظافرهم بحسب تعبيرها.

يذكر ان منظمة الصحة العالمية كانت اعلنت تحول فيروس كورونا المستجد الى وباء عالمي داعية دول العامل للتكافل والحذر في مواجهته.

العربية