“شعرت وكأن شاحنة اصطدمت بي”.. مراهق مصاب بكورونا يحذر الشباب من الاستهانة بالمرض

افادت تقارير بان مراهق في ولاية يوا الامريكية مصاب بفيروس كورونا يحذر افرادا صغارا في العمر خرين من الاستهانة بالمرض الذي جعله يشعر وكان شاحنة اصطدمت به.

وقال دميتري ميتشل وهو طالب مبتدئ في كلية Kirkwood Community عمره 18 عاما انه بدا يعاني من السعال والحمى الشديدة في 13 مارس.

وفي حديثه مع Good Morning America كشف دميتري انه كان طريح الفراش طوال اليوم وشعر بالتعب الشديد وقال: لم تتوقف عيني عن ذرف الدموع وعانيت من اسوا صداع شهدته على الاطلاق وازداد سعالي سوءا. انه اكثر حالة مرضية عانيت منها واخبرت امي انني شعرت وكان شاحنة اصطدمت بي.

وفي البداية اخبر الاطباء والدة ميتشل ايرينا يودر ان ابنها لم يستوف المعايير اللازمة لاجراء اختبار COVID-19 على حد قولها. اقرا المزيد رجل يصف عارضا غريبا لبداية اصابته بفيروس كورونا لم يسجل من قبل

وقالت يودر: انه تحت سن الستين وسيجد جسده قويا وسيحارب المرض لذا اعادونا الى المنزل.

واضافت اختبارات الانفلونزا والالتهاب الرئوي والتهاب الحلق البكتيري كلها جاءت سلبية ولكن يودر التي تعمل كفنية في مختبر بالمستشفى حيث ن قل ابنها قررت البقاء في المنزل للعمل على رعاية ابنها المريض.

ولكن بعد 3 ايام فقط من الزيارة الاولى عادت يودر مع ابنها الى غرفة الطوارئ حيث ساءت حالته واتصلت بادارة الصحة في ولاية يوا التي اوصت فيما بعد باختبار ميتشل. وقالت ان الفحص كان ايجابيا.

وقالت يودر: كنت اتفقده كل 10 الى 15 دقيقة لانه كان يتنفس بصعوبة شديدة. لم افكر ابدا في ان ابني سي صاب بالمرض. كان بصحة جيدة يمارس الرياضة. لذلك ما سنتعلمه هو انه يمكن لفيروس كورونا ان يصيب اي شخص مهما كان عمره دون اذن.

وفي غضون ذلك قال ميتشل انه بالتاكيد كان لديه احساس زائف بالامان قبل الاصابة بالفيروس وفقا لـ WHO-TV.

واضاف ميتشل: لم افكر قط انني ساصاب بالفيروس قائلا انه بدا يشعر بالغثيان بعد رحلة مع الاصدقاء في اوائل مارس وفي البداية بدا يعاني من السعال الذي تفاقم. كنت اسعل الكثير من المخاط.

وال ن يبدو ان ميتشل الذي ما يزال يعاني من سعال خفيف في طريقه الى الشفاء بعد تجاوزه اسبوعا واحدا دون معاناة من الحمى.

وفي حديثه مع ABC قال ميتشل: اعتقد انه بغض النظر عن عمرك بغض النظر عما اذا كانت لديك ظروف صحية ام لا فتاكد من اتباع ارشادات التباعد الاجتماعي. لا تتصرف وكانك محصن ولا يمكن ان تتاثر.

وعادة ما يكون المرض الناتج عن COVID-19 خفيفا خاصة بالنسبة للاطفال الصغار والبالغين ولكن كبار السن والاشخاص الذين يعانون من حالات طبية موجودة مسبقا هم اكثر عرضة لخطر الاصابة بمرض شديد وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

المصدر: نيويورك بوست