طرق تحضير زيوت الأعشاب منزلياً

الطريقة الأولى:

فتت الأعشاب الجافة أو الطازجة “نحو كوب” في الخلاط الكهربائي.
ضع الأعشاب في إناء له فوهة واسعة ثم أضف إليها زيت كافٍ لتغطيتها.
التأكد من المزيج بعد يوم أو يومين فقد تحتاج إضافة القليل من الزيت.
احتفظ بالمركب في مكان دافئ مع هزه يوميًا “أفضل درجة الحرارة المثلى هى “70 إلى 80” درجة فهرنهيت “21 – 27” درجة مئوية، لكن التذبذب في درجة الحرارة لن يضر بالزيت.
أترك العشب منقوعا لمدة أسبوع واحد.
خلال هذه الفترة يبدأ الزيت في اكتساب رائحة ولون والخواص العلاجية للعشب المنقوع به.
يصفى الزيت باستخدام قماشة.
للحصول على كل قطرة يمكن الضغط على الأعشاب باليد أو مكبس حتى تصفى تمامًا من الزيت.
يحفظ الزيت المستخلص بالنقع في مكان بارد ويتم التخلص من الأعشاب.
عند تصفية الزيت وعصر النبات المنقوع لن ينتج كمية الزيت نفسها التى تم فيها النقع لأننا لن نستطع تصفية كامل الزيت من العشب المنقوع إلا باستخدام مكبس.
ملحوظة:
من أجل مضاعفة قوة تأثيرها يمكن إضافة المزيد من العشب الجاف للزيت المتشبع وتركه مدة مماثلة للتشبع المضاعف او “النقع المضاعف”.

الطريقة الثانية:
توضع الأعشاب الجافة في إناء وتغطى بالزيت.
تسخن فوق نار منخفضة الحرارة “نحو 100 درجة فهرنهيت” 30 درجة مئوية من دون غطاء مع التقليب المستمر
يجب ألا تتعرض الأعشاب للطهى الزائد.
بعد ستة ساعات تقريبًا نقوم بتبريد الزيت وتصفية وتعبئته.
ملحوظة:
رغم أن الماء في النبات الطازج قد تؤدي إلى تعفن الزيت وفساده في حين أن بعض الأعشاب يجب أن تستخدم طازجة.
لذلك يتم الإعداد لها كالتالي:
يتم تحضير العشب ليلًا ويترك حتى صباح اليوم التالي ليذبل وتجف المياه منه ثم يقطع أو يفرك
يتم التعامل معه كما الأعشاب الجافة
التأكد أن النبات منقوع كلية في الماء وأنه لا توجد فقاقيع هوائيه عندما يتم تصفيتة الزيت
تتم عملية تصفية الزيت من الأعشاب تمامًا والحصول على أكبر قدر من الزيت
سيتم الحصول أيضًا على الماء من العشب الطازج الذي سيستقر في قاع الإناء
نقوم بصب الزيت فى اناء نظيف وجاف
يتبقى الماء فى الاناء الأول وسنفقد بعض الزيت فى هذه الطريقة.
تستخدم هذه الطرق للاستخدامات العلاجية، استخلاص النكهات النباتية لاستخدامها في عمل الوصفات الغذائية، الطيبة، الحلويات بدون اضافات صناعية.

الطريقة الثالثة:
يتم تجهيز الأعشاب جافة أو طازجة بالطرق المبينة سابقًا
يتم وضعها فى الوعاء الداخلى بوعاء الطهى بالضغط بعد وضع كمية مناسبة من المياه لا يصل منسوب ارتفاعها للأعشاب المراد الاستخلاص منها.
يتم غلق الإناء جيدًا ورفعه على النار حتى يبدأ الماء بالغليان.
سنجد أن البخار بدأ يخرج من صمام الضغط فننزع عنه هذا الصمام ونستبدله بأنبوب طويل من البلاستيك “مثل خراطيم المياه ولكن من نوع يتحمل درجات الحرارة”
ينتهى هذا الأنبوب داخل إناء “عبوة أو جركن فارغ نظيف” محاط بماء بارد أو ماء وثلج.
يخرج البخار متوجها إلى وعاء التجميع من خلال الأنبوب فيتكثف وتتساقط القطرات داخل وعاء التكثيف.
بعد نهاية تلك العملية ستجد السائل المتكون فى وعاء التجميع عبارة عن مزيج من الزيت والماء
يمكن فصل الماء أو سحب الزيت بواسطة أحد الأدوات المعملية الزجاجية البسيطة “قمع زجاجى به صنبور” كلما ملأت القمع بالمزيج سيهبط الماء إلى أسفل القمة.
نقوم بفتح الصنبور فينزل الماء ونغلقه قبل نزول الزيت ونكرر العملية حتى نهاية الكمية.
يتم فصل الزيت وتعبئته فى زجاجة غامقة وتحفظ وتغلق جيدا.
يمكن استخدام الماء المستخرج من هذه العملية فى الطبخ،عمل المعجنات المختلفة،الاستحمام،صناعة الشامبو،الصابون، المشروبات،العصائر والمربات.
هذه الطريقه فى الكميات القليلة غير اقتصادية،لكنها تعطى جودة ودرجة نقاء عالية وتحتاج الى بعض الخبرة يمكن اكتسابها من التكرار.

السياسة الكويتية