عالم خاض معركة COVID-19 يحذر: لن نعيش أبدا حياة طبيعية دون لقاح

يقول احد كبار العلماء الذين اصيبوا بمرض COVID-19 ان العالم لن يعود الى طبيعته ابدا ما لم يكن هناك لقاح مضاد لفيروس كورونا.

ودخل بيتر بيوت مدير مدرسة لندن للصحة والطب الاستوائي المستشفى لمدة اسبوع بعد الاصابة بالفيروس في مارس الماضي. وهو يتعافى في المنزل بعد خروجه من المستشفى.

Peter Piot: Many people think COVID-19 kills 1% of patients, and the rest get away with some flulike symptoms. But the story gets more complicated. Many people will be left with chronic kidney and heart problems. Even their neural system is disrupted… https://t.co/FTjW8Sujhimdash; Natalie E. Dean, PhD ( nataliexdean) May 9, 2020

Thinking of my brother Peter Piot and the important reflections he shared with ScienceMagazine. I am really glad he is recovering and able to resume his work to help us fight the #COVID19 pandemic. I also appreciate his words about WHO. https://t.co/77B1juLn3imdash; Tedros Adhanom Ghebreyesus ( DrTedros) May 9, 2020

وقال عالم الفيروسات البلجيكي الذي قاد برنامج الامم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية (الايدز) بين عامي 1995 و2008 في مقابلة اجريت معه مؤخرا ان هناك حاجة الى لقاح من اجل اي نوع من الحياة الطبيعية اليومية.

واضاف بيوت وهو من بين الباحثين بشان فيروس ايبولا في مقابلة مع الموقع البلجيكي Knack والذي ترجمته مجلة Science Magazine: من دون لقاح فيروس كورونا لن نتمكن من العيش بشكل طبيعي مرة اخرى. ان استراتيجية الخروج الحقيقية الوحيدة من هذه الازمة هي لقاح يمكن طرحه في جميع انحاء العالم.

At home, I cried for a long time .

Ebola co-discoverer Peter Piot on his near-death experience with COVID-19: now that I have faced death, my tolerance levels for nonsense and bullshit have gone down even more than before. https://t.co/46BhsPX4eBmdash; Marcel Salath ( marcelsalathe) May 9, 2020

وتابع: هذا يعني انتاج مليارات الجرعات وهو في حد ذاته يمثل تحديا كبيرا من حيث التصنيع اللوجستي. وعلى الرغم من الجهود المبذولة لا يزال من غير المؤكد حتى ال ن ان تطوير لقاح COVID-19 ممكن. اقرا المزيد بعد التعافي من كوفيد 19.. هل تصبح محصنا ضده

وفي الاسبوع الماضي حذر مسؤول في منظمة الصحة العالمية من انه قد لا يكون هناك مطلقا لقاح لفيروس كورونا.

وتساءل بيوت عن المعلومات القائلة بان COVID-19 غير ضار للغالبية العظمى من الاشخاص الذين يصابون بالعدوى ولكن لا تظهر عليهم اعراض.

واوضح: القصة تزداد تعقيدا. وسيترك الكثير من الناس يعانون من مشكلات مزمنة في الكلى والقلب. وحتى نظامهم العصبي سيعاني من اضطراب. سيكون هناك مئات ال لاف من الناس في جميع انحاء العالم وربما اكثر ممن سيحتاجون الى علاجات مثل غسيل الكلى لبقية حياتهم. وكلما عرفنا المزيد عن الفيروس التاجي زاد ظهور الاسئلة حوله.

كما حذر العالم من مخاطر الحركة المضادة للفاكسير قائلا: اليوم هناك ايضا مفارقة مفادها ان بعض الاشخاص الذين يدينون بحياتهم للقاحات لم يعودوا يريدون تطعيم اطفالهم. يمكن ان يصبح هذا مشكلة اذا اردنا طرح لقاح ضد فيروس كورونا لانه اذا رفض الكثير من الناس الانضمام لن نسيطر ابدا على الوباء.

المصدر: فوكس نيوز