عالم روسي يتوقع أن يتم “ترويض” الفيروس التاجي في المستقبل

يرى يفغيني تيماكوف الاخصائي الروسي في الامراض المعدية والخبير في مجال اللقاحات ان عدوى الفيروس التاجي (كورونا) من المحتمل ان تتحول في المستقبل الى مجرد مرض موسمي.

واعرب الخبير المتخصص عن اعتقاد مفاده ان الفيروس التاجي الجديد سيكون مرضا موسميا مثل الانفلونزا مفترضا في الوقت ذاته ان الحالة الوبائية ستزداد سوءا في اواخر الخريف او اوائل الربيع القادمين.

وقال تيماكوف في هذا السياق متحدثا عن الفيروس التاجي : درجة الحرارة المريحة بالنسبة له ستكون من 5-10 درجات مئوية لذلك فمن المحتمل ان تنتشر العدوى في اواخر الخريف واوائل الربيع.

ولفت الاختصاصي في مجالي الامراض المعدية واللقاحات الى ان التدابير التي اتخذت في روسيا تهدف الى منع انهيار نظام الرعاية الصحية والتقليل من نسبة الوفيات الناجمة عن كوفيد ndash; 19 وفي نفس الوقت من الضروري الخروج بشريحة مناعية من المواطنين.

واكد تيماكوف ان الوباء يسير في روسيا وفقا لسيناريو ايجابي مقارنة بالدول الاخرى.

وكان علماء صينيون قد عرفوا مؤخرا في اي طقس ينتشر الفيروس بشكل افضل ووفقا لابحاثهم تم تسجيل اكبر عدد من حالات الاصابة في درجات حرارة جوية من 5 الى 15 درجة مئوية.

المصدر: iz.ru