فتاة عمرها 12 عاما تكشف أنها “ماتت لمدة دقيقتين” أثناء مكافحة فيروس كورونا

افاد تقرير بان فتاة في لويزيانا تبلغ من العمر 12 عاما ماتت لمدة دقيقتين اثناء محاربتها فيروس كورونا الذي تسبب باصابتها بحالة نادرة في القلب.

وقالت جولييت دالي اثناء ظهورها عبر Good Morning America (صباح الخير امريكا) على قناة ABC يوم الاربعاء ان تجربة اقترابها من الموت حدثت عندما تسبب الفيروس في فشل قلبها موضحة انها كانت محظوظة للبقاء على قيد الحياة.

Juliet Daly went from being a healthy and active 12-year-old to being near death due to a heart condition triggered by COVID-19, the respiratory illness caused by the novel coronavirus. https://t.co/qOj5OICHaRmdash; Good Morning America ( GMA) April 29, 2020

وكشفت جولييت انها توفيت لمدة دقيقتين بعد 3 اسابيع من نقلها جوا الى مستشفى في New Orleans نتيجة اصابتها بقصور في القلب. وقالت: الالم في معدتي لم يتوقف. لم ارد ان اتحرك. لم ارد العيش. اردت ان يتوقف كل شيء.

وبمجرد وصولها الى مركز Ochsner الطبي تم قبول جولييت في وحدة العناية المركزة حيث و ضعت على جهاز التنفس الاصطناعي لمدة 4 ايام. اقرا المزيد عملية مسح تكشف كيف يلحق فيروس كورونا الضرر برئتي المرضى في غضون ايام

وقالت والدتها انه اثناء علاجها توقف قلبها بينما كان الاطباء يضعون انابيب التنفس في حلقها. وتوجب عليهم ان يقوموا بدقيقتين من الانعاش القلبي الرئوي في تلك المرحلة انهار عالمي باكمله.

وقال طبيبها لـ GMA ان حالة القلب النادرة للفتاة سببها الالتهاب الناجم عن تاثير الفيروس. واضاف: يمكن ان يصيب كوفيد-19 القلب ويمكن ان يتسبب في بدء خلايا القلب في الموت.

واوضحت والدة جولييت انه قبل اصابة ابنتها بفيروس كورونا عانت من لام شديدة في البطن ولكنها لم تعان من اعراض كوفيد-19 النموذجية مثل الحمى او السعال الجاف او صعوبة التنفس.

وحتى ال ن ما تزال والدتها تتحقق من نبضات قلبها كل ليلة اثناء نومها للتاكد من انها ما تزال على قيد الحياة في انتظار تعافيها التام.

ومؤخرا اثار الاطباء في جميع انحاء العالم انذارات بشان حالة التهابية نادرة في القلب والامعاء يبدو انها تصيب بعض الاطفال الذين يتعرضون للفيروس المدمر.

المصدر: نيويورك بوست