كندية تكشف اختبارها إيجابيا بإصابة كورونا 8 مرات خلال 50 يوما

اثبتت اصابة امراة كندية تعرضت لفيروس كورونا في شهر مارس ايجابيا بالمرض 8 مرات الى حد ال ن.

وظهرت اعراض كوفيد-19 على تريسي سكوفيلد من كامبريدج اونتاريو بما في ذلك الحمى والقشعريرة وضيق التنفس في 30 مارس واختبرت ايجابيا لاول مرة في 31 مارس وفقا لـ CTV News. ومنذ ذلك الحين خضعت لثمانية اختبارات اخرى بما في ذلك اختبار سلبي غير مبرر. وهي تستعد حاليا لاختبارها العاشر.

ولمدة اسبوعين بعد اختبارها الاول طبقت سكوفيلد قواعد الحجز الذاتي في غرفتها في المنزل حيث يعيش ابنها البالغ من العمر 17 عاما ايضا. وخلال تلك الفترة زعمت ان الحمى وصلت الى 104.1 درجة فهرنهايت (40.06 درجة مئوية) وفقدت ايضا حاستي التذوق والشم.

Tracy Schofield is waiting to take her 10th test for the virus after receiving eight positive results and one false negative. https://t.co/YKpj0CBP1Omdash; CTV News Northern Ontario ( CTVNewsNorthern) May 20, 2020

وال ن بعد اكثر من 50 يوما اخبرت CTV انها ما تزال تعاني من ضيق في التنفس. وقالت: اخرج كوفيد-19 الكثير مني ويستمر في ذلك كل يوم. اقرا المزيد اكتشاف ندوب مناعية قد يساعد على انقاذ حياة مرضى كوفيد-19

وبعد تحقيق نتيجة ايجابية 7 مرات عاد اختبارها الثامن سلبيا. وقالت سكوفيلد: بكيت لانني كنت سعيدة جدا. ولكن وفقا لارشادات منظمة الصحة العالمية يجب ان يكون اختبار المريض سلبيا مرتين متتاليتين قبل ان يتم الاعلان عن الشفاء. ولسوء الحظ وجد الاختبار التاسع ان الفيروس ما يزال قويا في نظامها.

وحذر مسؤولو الصحة من ان هذه الاختبارات كما هو معروف تعطي نتائج سلبية وايجابية كاذبة. واقترحت التقارير المبكرة ان بعض مجموعات الاختبار اكتشفت بشكل صحيح كوفيد-19 فقط 70 من الوقت ما يعني ان زهاء ثلث المرضى سيحصلون على نتائج سلبية غير صحيحة.

وقال بيل ميللر وهو طبيب وعالم وبائيات في جامعة ولاية اوهايو الذي لم يعالج سكوفيلد لصحيفة وول ستريت جورنال في ابريل ان مجال الاختبار باكمله في حالة تغير مستمر ويمر بعملية تحقق سريعة حقا. لهذا السبب لا يمكننا ان نثق تماما في كيفية ادائها.

واظهرت تقارير سابقة ان مريض كوفيد-19 يمكنه التخلص من الفيروس على مدى شهرين تقريبا بعد ظهور الاعراض. ومع ذلك تشير الحالات الشاذة مثل حالة سكوفيلد الى الحاجة الى مزيد من الدراسة حول طول عمر الفيروس.

وتخشى سكوفيلد من ال ثار المترتبة على المدى الطويل لهذه الاعراض. وقالت: اريد فقط ان يتمكن شخص ما من اخباري هل ساعيش مع الفيروس الى الابد .

المصدر: نيويورك بوست