لقطات مقلقة تكشف مدى بقاء قطرات فيروس كورونا في الهواء بعد السعال!


يكشف مقطع فيديو كيف يمكن ان تظل قطرات فيروس كورونا تسبح في الهواء لمدة ساعة بعد سعال شخص ما.

واستخدم الخبراء في مستشفى ماتر في دبلن بايرلندا كاميرا عالية السرعة لاختبار فعالية انواع مختلفة من اغطية الوجه.

ووجدوا ان ارتداء قناع جراحي او غطاء من القماش يحد من كمية القطرات المعلقة في الهواء.

ولكن من دون اي حماية اظهرت تجربتهم ان الهباء الجوي يمكن دفعه لاكثر من مترين – والبقاء في الهواء لمدة ساعة.

Great to have conor pope and endajodowd IrishTimes visit us today Matersurgery UCD Research ThePillarDublin regarding airflow and droplets and particles in and outside hospital settings #wearamaskhttps://t.co/ixYIfO7yQEmdash; MaterSurgery ( Matersurgery) September 28, 2020

وقاد البحث الدكتور كيفين نولان المهندس في جامعة كوليدج دبلن ورونان كاهيل استاذ الجراحة في مستشفى ماتر وتم اجراؤه باستخدام طريقتين مختلفتين: تقنية Schlieren – وهي عملية تستخدم مرايا وضوءا عالي المواصفات لاظهار كثافة السوائل والغازات بالاضافة الى السرعة والمسافة التي يمكن ان تقطعها عندما يتنفس شخص ما او يسعل او يعطس.

Thanks to TheSun s gemmamullin for featuring our research on their website this evening https://t.co/gAYGMpU9bK nolankucd UCD Research matersurgery ThePillarDublin#WearAMaskmdash; MaterSurgery ( Matersurgery) September 29, 2020

وقال الدكتور نولان لصحيفة Irish Times: يمكننا ان نرى ان القطرات الكبيرة تسقط بسرعة على الارض بينما تبقى الجزيئات الاصغر التي يمكن ان تحتوي على الفيروس في الغلاف الجوي. عندما يسعل او يعطس شخص مصاب بـ كوفيد-19 فان بعض الجسيمات تحمل الفيروس والبعض ال خر لا يحمله. اقرا المزيد موجة كوفيد-19 الثانية قد تجبر العالم على العزلة الذاتية مرة اخرى

ونظرا لان تقنية Schlieren لا تغطي مسافات كبيرة فقد توصل الفريق ايضا الى طريقة تستخدم اشعة ليزر عالية الطاقة لاظهار المدى الذي يمكن ان تنتقل اليه القطرات ومدة بقائها في الجو.

وقال الدكتور نولان ان تجاربهم المشتركة كشفت ان ارتداء القناع كان له تاثير كبير على المدى الذي يمكن ان تنتقل اليه القطرات.

واضاف: سيجعلك منظرو المؤامرة تعتقد ان الاقنعة لا يمكن ان تعمل لان الفيروسات صغيرة جدا ويمكن ان تنتقل عبر المواد ولكن هذا يسيء فهم العلم.

ووجد الباحثون ايضا ان الهباء الجوي الذي يحمل كوفيد-19 يمكن ان يخرج عبر البطن اثناء جراحة تنظير البطن ما قد يعرض فرقا كاملة من الاطباء للخطر.

وشددوا على اهمية اتخاذ الموظفين احتياطات اضافية عندما يتعلق الامر باجراء العمليات الجراحية بالمنظار لمرضى كوفيد.

واضاف الدكتور كاهيل ان النتائج جعلت من السهل تصور ما يحدث بالضبط داخل البيئة عندما يقوم شخص ما بطرد الرذاذ.

ويامل الخبراء ان تسمح النتائج للمسعفين بتعديل ممارساتهم بما في ذلك التهوية وارتداء الاقنعة وكيفية تحرك الاشخاص في جميع انحاء غرفة العمليات.

المصدر: ذي صن