مرضى الرئة وضيق التنفس أكثر عرضة للحالات الشديدة من كورونا

اظهرت دراسة تحليلية ان الاشخاص الذين يعانون من امراض تسبب ضيق التنفس او مشاكل في الرئتين تزيد لديهم مخاطر الاصابة بحالات حادة من عدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

ووجدت الدراسة التي نشرت امس الاربعاء ان ضيق التنفس هو العرض الوحيد لـكوفيد 19 الذي يرتبط بشكل كبير بالحالات الشديدةوباحتياج المرضى الى دخول وحدات العناية المركزة.

وتشير النتائج التي نشرت على موقع ميد اركايف للدراسات العلمية الى ان الخطر يختلف تبعا لحدوث مضاعفات اضافية لدى المصابين بكورونا باختلاف الحالات الصحية الاخرى التي يعانون منها.

ووجدت الدراسة ان الحالة المعروفة باسم الانسداد الرئوي المزمن وهو مرض يسبب مشاكل في التنفس على الامد الطويل هي اكبر عامل من عوامل خطر الاصابة بحالة حادة من كوفيد 19 بين المرضى الذين يدخلون المستشفيات.

وقال فاغيش جاين من معهد الصحة العالمية في كلية لندن الجامعية الذي شارك في قيادة فريق البحث ان من المتوقع ان تساعد النتائج في توجيه مسؤولي الصحة العامة والاطباء في تحديد الاشخاص الاكثر عرضة للاصابة بحالات حادة من فيروس كورونا المستجد.

وتسبب الفيروس الجديد في تفشي وباء حول العالم حيث اصيب اكثر من 200 الف شخص فضلا عن 9000 حالة وفاة.

العربية