مرض تنفسي خفي وقاتل قد يهدد حياتنا بعد “كوفيد-19”

حذر خبراء بريطانيون من ان مرضا تنفسيا قاتلا وخفيا قد يكون في طريقه الينا بعد الاصابة بفيروس كورونا.

ومع بدء رفع قيود الاغلاق في جميع انحاء العالم سيتم اعادة العديد من الاشخاص الى المباني المهجورة التي تم تركها منذ شهور والتي اصبحت ارضا خصبة للعدوى يمكن ان تؤوي امراضا مثل داء الفيالقة وهو داء تنفسي حاد يكون قاتلا احيانا. اقرا المزيد مع اقتراب الصيف وموسم السباحة .. هل يمكن لـكوفيد-19 ان ينتشر في الماء

واوضحت البروفيسور ن كلايسون ان داء الفيالقة ناجم عن استنشاق قطرات الماء التي تحتوي على البكتيريا الفيلقية المستروحة.

وعلى الرغم من انه مرض نادر جدا الا ان فترات عدم النشاط الطويلة في المباني اثناء الاغلاق تزيد بشكل كبير من خطر تفشي المرض.

ويتسبب داء الفيالقة في الاصابة بالالتهاب الرئوي الحاد. وفي الواقع يمكن بسهولة الخلط بين اعراضه وبين كوفيد-19 حيث تشمل الحمى والسعال الجاف وضيق التنفس والم العضلات.

وعلى عكس كوفيد-19 لا ينتشر داء الفيالقة من شخص ل خر ولكنه يتفشى من خلال قطرات المياه الملوثة المحمولة جوا.

ويمكن ان يكون هذا من مصادر مثل الصنابير وانظمة تكييف الهواء واحواض الاستحمام الساخنة ونوافير المياه.

ويمكن ان يكون المرض مميتا ويصيب العديد من الاشخاص في وقت واحد.

وتزدهر بكتيريا الفيلقية المستروحة في اشهر الصيف حيث ان المدى الامثل للبكتيريا يتراوح بين 20-45 درجة مئوية.

والامر الاكثر اثارة للقلق هو ان البلدان التي شهدت بعض عمليات الاغلاق الاكثر صرامة والتي نتج عنها عدد كبير من المباني المهجورة هي البلدان التي يكون فيها هذا المرض اكثر شيوعا. اقرا المزيد دراسة اسبانية تكشف عن خمس حالات جلدية يمكن ربطها بـكوفيد-19

وشكلت فرنسا والمانيا وايطاليا واسبانيا والمملكة المتحدة وهولندا 70% من جميع الحالات المبلغ عنها في اوروبا عام 2017. ومن بين تلك الحالات كان 10% الى 15% حالات قاتلة.

وبالاضافة الى المخاطر في المباني العامة هناك ايضا احتمال لزيادة التعرض المحلي نتيجة لوباء كورونا حيث تشير اتجاهات شراء المستهلكين الى ارتفاع مبيعات احواض الاستحمام الساخنة والتي يمكن ان تتحول الى ارض خصبة لداء الفيالقة عندما لا يتم تنظيفها او تطهيرها بشكل صحيح.

يمكن ان يصبح داء الفيالقة مشكلة صحية عامة بسرعة في الاماكن اليومية مثل المكاتب والمدارس والكليات واماكن الرعاية الصحية والمصانع.

ومع خروج العديد من البلدان من اجراءات الاغلاق الصارمة يجب اجراء تقييم شامل لجميع شبكات المياه في المباني قبل عودة اي شخص الى العمل.

المصدر: ذي صن