معمر من الحرب العالمية الثانية يهزم كورونا بعد 58 يوما بالمستشفى

نجا محارب قديم في الحرب العالمية الثانية عمره 100 عام من معركته مع فيروس كورونا بعد ان امضى 58 يوما في مستشفى بفيرجينيا.

وقال المستشفى ان لويد فالك كان احد اول مرضى كوفيد-19 بمستشفى Henrico Doctors عندما تم قبوله في 24 مارس مع ظهور اعراض المرض عليه.

وكتب المستشفى على حسابه الرسمي في فيسبوك: على الرغم من فقدان زوجته البالغة 74 عاما بسبب الفيروس قبل اسابيع قليلة استمر فالك في البقاء قويا متحديا الصعاب ونجا من صراعه ضد كوفيد-19. اقرا المزيد هرمون يتعرض له الذكور في الرحم قد يحميهم من الموت بـكوفيد-19

ونشر المستشفى مقطع فيديو لتصفيق الموظفين بينما كان فالك يغادر المستشفى الاربعاء الماضي بعد اكثر من 8 اسابيع من العلاج.

وقال المستشفى: بعد ظهر هذا اليوم كرم فريق الرعاية في مستشفى Henrico Doctors فالك وزوجته الراحلة واصطفوا في الممرات وهتفوا له وهو يخرج من المستشفى لبدء اعادة التاهيل والشفاء.

واشادت ابنته التي لم تكشف عن اسمها بمجهودات موظفي الرعاية الصحية في المستشفى قائلة في مقطع فيديو: انه لامر مدهش انه نجا مشيرة الى ان وفاة زوجته كانت قاسية عليه.

واشار المستشفى بعد مغادرة فالك الى ان شجاعته ومرونته تلهمنا جميعا .. نحييك يا سيد فالك.

المصدر: نيويورك بوست