من بريطانيا.. أول دليل على دواء يحسن نجاتك من كورونا

في وقت يصارع فيه العالم اجمع دول وشعوب وباحثون وخبراء لايجاد دواء ينهي ازمة تفشي فيروس كورونا المستجد المستمرة منذ ديسمبر/كانون الاول الماضي لاح امل من بريطانيا بعدما طال الوباء اكثر من 8 ملايين انسان.

فقد اعلن باحثون في انجلترا ان لديهم اول دليل على ان دواء يمكنه ان يحسن النجاة من كوفيد – 19 المرض الذي تسببه الجائحة وهو عبارة عن ستيرويد المركب العضوي الحلقي المعروف والمسمى ديكساميثازون فهو يقلل من الوفيات بنسبة تصل الى الثلث في المرضى الذين يعانون امراضا شديدة.

في التفاصيل تم الاعلان عن النتائج الثلاثاء حيث اكد الباحثون انهم سينشرونها قريبا لافتين الى ان الدراسة عبارة عن اختبار كبير وصارم جرى عشوائيا على 2104 مرضى للحصول على الدواء ومقارنتهم مع 4321 مريضا يتلقون الرعاية المعتادة فقط فتم اعطاء الدواء اما عن طريق الفم او عن طريق الوريد فخفض المنتج الوفيات بنسبة 35% في المرضى الذين يحتاجون الى العلاج باجهزة التنفس الاصطناعي وبنسبة 20% في اولئك الذين يحتاجون فقط الى الاكسجين التكميلي فيما لا يبدو انه يساعد المرضى الاقل مرضا.

غير مكلف ومتاح

بدوره افاد كبير معدي الدراسة بيتر هوربي من جامعة اكسفورد في بيان ان هذه نتيجة مرحب بها للغاية. فائدة البقاء على قيد الحياة واضحة وكبيرة في المرضى الذين يعانون من مرض كاف ليحتاجوا الى علاج بالاكسجين لذا يجب ان يصبح ديكساميثازون الن معيارا للرعاية لدى هؤلاء المرضى. ديكساميثازون غير مكلف ومتاح ويمكن استخدامه على الفور لانقاذ الارواح في جميع انحاء العالم.

يشار الى ان هذه هي نفس الدراسة التي اظهرت في وقت سابق من هذا الشهر ان دواء الملاريا هيدروكسي كلوروكوين لم يكن ناجحا ضد الفيروس المستجد.

كما اجريت الدراسة على اكثر من 11000 مريض في انجلترا واسكتلندا وويلز وايرلندا الشمالية ممن تم اعطاؤهم اما مستوى من الرعاية او بالاضافة الى علاجات متعددة.

السلطات سنبدا فورا

من جهته اعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك الثلاثاء ان بريطانيا ستبدا فورا وصف منشط ديكساميثازون لمرضى كوفيد-19 بعدما اظهر اختبار انه انقذ حياة ثلث المرضى الذين يعانون من الاعراض الاكثر خطورة.

واكد هانكوك ان بريطانيا بدات بتخزين العقار المتاح بشكل واسع منذ ظهرت اولى المؤشرات الى فاعليته قبل 3 اشهر. قائلا: نظرا الى اننا لاحظنا اولى المؤشرات الى امكانات ديكساميثازون نخزنه منذ ذار/مارس.

واضاف بات لدينا الن 200 الف جرعة جاهزة للاستخدام ونعمل مع هيئة الخدمات الصحية الوطنية ليشمل العلاج المعتاد لكوفيد-19 ديكساميثازون اعتبارا من بعد ظهر اليوم.

الى ذلك ما زالت الابحاث مستمرة في علاجات اخرى حيث يتم تمويل الابحاث من قبل وكالات الصحة الحكومية في المملكة المتحدة والجهات المانحة الخاصة بما في ذلك مؤسسة بيل وميليندا غيتس.

العربية