هل يمكن للموجات الصوتية خفض الكوليسترول؟

قد يكون انفجار الموجات فوق الصوتية غير المؤلم لمرة واحدة طريقة جديدة لخفض نسبة الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم وتقليل خطر الاصابة بامراض القلب.

ويدرس الباحثون نهجا جديدا يفجر الدهون حول الكلى بالموجات فوق الصوتية. وثبت ان هذه الدهون الزائدة تلعب دورا رئيسيا في خطر الاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية.

ووجدت الدراسات على الحيوانات انها مرتبطة بارتفاع الكوليسترول وارتفاع ضغط الدم وتدمير الكثير من هذه الدهون يقلل بشكل كبير من الكوليسترول على المدى الطويل.

وال ن يقوم باحثون في جامعة نانجينغ الطبية في الصين باجراء تجربة لمعرفة ما اذا كان تفجير هذه الدهون بالموجات فوق الصوتية سيكون له فوائد لدى البشر ايضا.

وي ستخدم جهاز محمول باليد لاطلاق حزمة من الموجات فوق الصوتية عالية التركيز ذات الكثافة العالية على الانسجة الدهنية حول الكليتين. وتستغرق العملية لمرة واحدة بضع دقائق. اقرا المزيد متى يعتبر مستوى ضغط الدم طبيعيا

ويشارك 84 مريضا لديهم تاريخ من ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول بالاضافة الى رواسب كبيرة من الدهون حول الكلى في تجربة لمقارنة العلاج بالدواء الوهمي.

ويتحقق الاطباء من مستويات الكوليسترول وقراءات ضغط الدم قبل العلاج وبعده بـ3 اشهر.

وتعد هذه الدهون شكلا من اشكال الدهون الحشوية – ت خزن داخل تجويف البطن بالقرب من الاعضاء الداخلية بما في ذلك الكبد.

وي شار اليها احيانا بالدهون النشطة لان الابحاث اظهرت انها تلعب دورا رئيسيا في التاثير على كيفية عمل الهرمونات.

وعلى سبيل المثال ترتبط كميات عالية من الدهون الحشوية بمقاومة الانسولين. وهذا يمكن ان يؤدي الى ظهور مرض السكري.

وي عتقد ان الدهون حول الكلى هي نوع فريد من الدهون الحشوية حيث تحتوي على شبكة من الاوعية الدموية والاعصاب التي يقترح الباحثون انها قد تكون نشطة بشكل خاص. وتفرز مركبات تسمى الاديبوكين بعضها يسبب التهابا يمكن ان يؤدي الى تضييق الاوعية الدموية.

ويقول الدكتور بونيت رامراخا استشاري امراض القلب بمستشفى هامرسميث في لندن: ي عتقد ان الدهون المحيطة بالكلية تساهم في امراض القلب والاوعية الدموية وقد يوفر الفهم الافضل لل ليات نظرة ثاقبة على علاجات القلب والاوعية الدموية الجديدة لذلك اتطلع الى نتائج هذه التجربة.

المصدر: ديلي ميل