هيدروكسي كلوروكين للواجهة مجدداً.. تحذير أوروبي

على الرغم من ان العالم كان يستخدمه طيلة الاشهر الماضية علاجا لـفيروس كورونا المستجد كما ان الرئيس الاميركي دونالد ترمب شخصيا كان اعلن انه يتناوله زيادة في الوقاية الا ان هيدروكسي كلوروكين مازال يثير الجدل.

والجديد هذه الايام ان وكالة الادوية الاوروبية اعلنت الجمعة انه على العاملين في مجال الرعاية الصحية ان يراقبوا عن كثب مرضى كوفيد-19 الذين يتلقون علاجا بالكلوروكين وذلك نظرا لثاره الجانبية الضارة.

كما ذكرت الوكالة ان عدة دول بالاتحاد الاوروبي اوقفت تجارب العقار على المرضى المصابين بفيروس كورونا لدواعي السلامة مضيفة انه لم تثبت فوائد العقار لعلاج هذا المرض.

ضربة فرنسية

من جهة اخرى اعلنت شركة سانوفي الفرنسية للادوية الجمعة انها اوقفت بصورة مؤقتة ضم المزيد من مرضى كوفيد-19 الى تجربتين لعقار هيدروكسي كلوروكين ولن تورد بعد الن العقار المضاد للملاريا لعلاج كوفيد-19 لحين تبديد المخاوف بشان سلامته.

واتى هذا القرار بعدما اوقفت منظمة الصحة العالمية تجربة كبيرة لها لهيدروكسي كلوروكين وهو ما دفع عدة حكومات اوروبية الى حظر استخدام العقار الذي يستخدم ايضا لعلاج الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي.

واوقفت الصحة العالمية استخدام العقار في تجربتها بعد دراسة نشرتها مجلة ذي لانسيت الطبية البريطانية توصلت الى ان عينة المرضى الذين تم علاجهم بهيدروكسي كلوروكين زادت فيها معدلات الوفاة وعدم انتظام ضربات القلب.

وغدت هذه القرارات بمثابة ضربة للمال في علاج كان ينظر اليه على انه مصدر تفاؤل.

اختفت المال!

وبعد ان خفتت المال طالب علماء عدة من دول مختلفة بمعرفة المزيد عن البيانات المستعملة في الدراسة الواسعة المنشورة في مجلة ذي لانست والتي خلصت الى ان عقار هيدروكسي كلولوكين غير مفيد لمرضى كوفيد-19 بل ضار.

الدراسة التي نشرت في 22 مايو وقد استندت الى بيانات 96 الف مريض تلقوا رعاية طبية في 671 مستشفى بين ديسمبر/كانون الاول وابريل/نيسان وتقارن بين وضع من تلقوا العقار ومن لم يتلقوه.

وادت بالنهاية الى اعلان منظمة الصحة العالمية تعليق التجارب السريرية على الدواء.

اين الاثبات

الا ان الدراسة لم تلب فضول الجميع ففي مدونة مخصصة تتبع جامعة كولومبيا الاميركية اشار خبير الاحصاء اندرو غيلمان الى وجود ثغرات منهجية فيها مؤكدا انه بعث اليهم رسالة الكترونية لكنه لم يتلق ردا.

وتساءل ايضا باحثون استراليون خاصة مع وجود فروقات بين البيانات الرسمية الصادرة عن الدول والبيانات المستعملة في الدراسة وفق ما افادت صحيفة الغارديان البريطانية الخميس.

وتاسست الدراسة على بيانات صادرة عن سورجيسفير التي تقدم نفسها كشركة مختصة في تحليل بيانات الصحة وتوجد في الولايات المتحدة وشارك صاحب الشركة سابان ديساي في تاليف الدراسة وهو طبيب.

ودافعت سورجيسفير في بيان عن نزاهة البيانات واكدت ان مصدرها مستشفيات تتعامل معها الا انها اقرت باخطاء بسيط لا تغير النتيجة حول فعالية هيدروكسي كلوروكين.

6 ملايين اصابة

الى ذلك يواصل الفيروس المستجد في مسيرته التوسعية ليطرق حسب خر الاحصاءات باب الـ 6 ملايين اصابة. فقد تجاوز عدد الاصابات بمرض كوفيد-19 الناجم عن كورونا ستة ملايين حالة وفقا لموقع وورلد ميتر. وبلغ عدد الاصابات 6 ملايين و23 الفا و154 حالة.

في حين بلغت حصيلة الوفيات بالوباء العالمي 366 الفا و365 حالة فيما شفي اكثر من 2.6 مليون مصاب من المرض.

ياتي هذا في وقت لا يزال العلماء يجاهدون من اجل التوصل للقاح او علاج معتمد رسميا وفعال للقضاء على الفيروس التاجي. وتجرى اختبارات على نحو 100 لقاح من عدة شركات ومؤسسات حول العالم في حين بدات الاختبارات السريرية على 10 لقاحات بعضها وصل الى مراحل متقدمة.

العربية